Header Ads

الامراض الفطرية التى تصيب الاوز

يوجد عدد من الأمراض الفطرية التي تصيب الأوز وتسبب خسائر كثيرة وأهمها مرض الاسبيرجلوزس 
(Aspergillosis) 
ومرض المونيليازس أو
 (Candidiasis ) ، 
وحدث الاضرار من الفطر نفسه أو من سمومه أو منهما معا . وهناك بعض الفطريات الأخرى التي تشتهر بإصابة العين بالإلتهاب وهي

- داكتيلاريوزيس (Dacty lariosis) . - القراع (Favus) - زيجومایکوزیس (Zygomycosis)

الاسبيرجلوزيس
هو مرض فطري يصيب الجهاز التنفسي مع ملتحمة العين وأحيانا الأعضاء الداخلية والجهاز العصبي المركزی 

ويسبب المرض فطر يدعى أسبيرجيلوس فلافوس وأنواع أخرى مرتبطة به . وتنتقل العدوى بإستنشاق أبواغ الفطر وأيضا وصولها إلى عيون الطيور كما يمكن إنتقالها في المفقسات الملوثة وصناديق نقل الكتاكيت 

أهم الأعراض
أعراض تنفسية مثل الشهقة والسعال وصعوبة التنفس ويوجد أيضا اسهال وقد يحدث التهاب ملتحمة العين (عين واحدة) أو الاثنتين وعند التشريح المرضي لجثث الطيور تظهر عقيدات صغيرة يصل قطرها إلى امم في الرئتين وأحيانا في الأعضاء الداخلية والأكياس الهوائية في الصدر والبطن ذات لون أصفر أو رمادية مع ازرقاق وخاصة الأكياس الهوائية والبللورا 

المونيليا  
Candidiasis

يحدث المرض التهابات وتقرحات في الأجزاء العلوية من الجهاز الهضمي ويشمل تجويف الفم والمري والحوصلة والمعدة الغدية والقونصة

السموم الفطرية
تعتبر السموم الفطرية من المركبات الكيماوية التي تنتجها الفطريات الموجودة بشكل طبيعي في الأرض وعلى النبات والمواد العلفية، وهي سامة وتشكل خطرا على صحة الإنسانوالحيوان

 أشكال التسمم الفطرية
تختلف أشكال التسمم الفطري عند الدواجن تبعا لنوعية السموم وتركيزها في الأعلاف

(أ) الشكل الحاد
الذي يحدث عند تناول الطيور أعلاف ذات تراكيز عالية من السموم فيبدو عليها فقدان الشهية وضعف عام واصفرار وجه وخمول ويشير التشريح لوجود نزف دموي في العضلات وقت الجلد وعلى جدار الأمعاء واحتقان دموي في القلب والرئتين والكبد والطحال وبقع نزفية في المعدة الغدية والأمعاء

(ب) الشكل المزمن
الذي يحدث عند تناول الطيور أعلاف ملوثة بسموم ذات تراكيز قليلة
ولهذا الشكل أهمية اقتصادية كبيرة ويسبب الأعراض التالية
١- عدم تحقيق أوزان طيور اللحم المطلوبة في نهاية فترة التسمين بسبب فقدان الشهية وحدوث التهابات معوية مختلفة الشدة

۲- ازدياد معامل التحويل الغذائى ورداءة نوعية اللحم وظهور نزيف دموي بشكل بقع حمراء، وأحيانا كدمات زرقاء منتشرة في عضلات الجسم وقت الجلد وهي شبيهة بأعراض النزف الناتج عن الإصابة بأمراض التسمم البكتيرى أو التسمم بمادة السلفاناميل في حين لم تعالج الطيور بهذه المادة من قبل

۳- انخفاض نسب إنتاج البيض مع ارتفاع قليل في معدل النفوق اليومي وازدياد نسب الكسر بسبب سوء تكلس قشرة البيض

- انخفاض نسب التفريخ والإخصاب وصغر حجم البيض بسبب سوء امتصاص المواد الغذائية مثل البروتين والأحماض الأمينية والفيتامين

5- تكرار حدوث إصابات مرضية بسبب إضعاف الاستجابة المناعية للطيور واستعدادها لتقبل الأمراض المستوطنة الجرثومية والفيروسية والطفيلية

تتواجد أنواع عديدة من السموم الفطرية التي تفاوتت في تركيبها الكيماوى وتأثيرها السام بإختلاف أعراض التسمم والتأثير النوعي مثل التأثير السرطان الكبد والكلوى والعصبي وإضعاف تمثيل البروتين، تخريب الأوعية الدموية والتشابه في فعالية بعض الهرمونات والمضادات الحيوية ويعتبر الأفلاتوكسين والفيوزاريوم من أهم السموم الفطرية التي تحدث أضرارا كبيرة في تربية الدواجن

حدود التركيز السام للاعلاف الملوثه بالسموم الفطريه



تأثير السموم الفطريه على الطيور



ويراعى عند تحضير الأعلاف الجاهزة خلط كميات تكفي لإستهلاك بضعة أيام فقط بسبب نمو الفطريات السريع وتعتبر إضافة مضادات السموم الفطرية للأعلاف من أهم الإجراءات الوقائية التي يجب اتباعها في تغذية الدواجن

وتلخص الإجراءات الوقائية بالشكل التالي:-
١- تخزين المواد العلفية في مستودعات مستوفية الشروط المناسبة من حرارة ورطوبة وتهوية

عدم تعرض الصوامع لأشعة الشمس المباشرة  

تخزين كميات من العلف تكفي لإستهلاك الطيور بضعة أيام فقط

4 – غسيل وتعقيم دورى للمعالف والمشارب الموجوده في العنابر وصوامع العلف 

5 – اضافه مضادات السموم الفطريه للعلف بمقدار يتناسب مع درجه التلوث الفطرى 


ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.